أحكام شرعية

هل يجوز للرجل المسلم الزواج من مسيحية

هل يجوز للرجل المسلم الزواج من مسيحية

هل يجوز للرجل المسلم الزواج من مسيحية ؟ من المسائل الهامة التي

لابد للمسلم أن يعرف حكمها، والمتأمل بكتاب الله في الأحكام المتعلِّقة بعقد النكاح،

يظهر له بوضوح حث الإسلام على الزواج والترغيب به، وفي هذا المقال سنبين معنى

الزواج ومشروعيته، كما سنبين حكم زواج المسلم من المسيحية، وما هو حكم الزواج

بالإسلام، ويساعدنا موقع مقالاتي على التعرف على الأحكام الشرعية.

معنى الزواج ومشروعيته

هو في الاصطلاح الشرعي “عقد بين رجل وامرأة يقصد به استِمتاع كلٍّ منهما بالآخَر، وتكوين أسرة صالحة ومجتمع سليم”، فمن هذا التعريف نفهم أن عقد الزواج لا يقصد به المتعة فقط، بل بمعنى آخر، وهو تكوين أسرة صالحة، ومجتمع سليم، وقد جعل الله الزواج رحمة ومودة للزوجين لكي يسكن كل منهما إلى الأخر قال تعالى:”وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً”،[1] وقد وصفه الله بالميثاق الغليظ فالزواج في الشريعة الإسلامية له مكانة عظيمة.[2]

هل يجوز للرجل المسلم الزواج من مسيحية

أجاز الله سبحانه وتعالى الزواج من أهل الكتاب وهم اليهود والنصارى، ولكن بشرط وهو أن تكون هذا المرأة محصنة: أي عفيفة قال تعالى في كتابه العزيز:”وَطَعَامُ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ حِلٌّ لَكُمْ وَطَعَامُكُمْ حِلٌّ لَهُمْ وَالْمُحْصَنَاتُ مِنَ الْمُؤْمِنَاتِ وَالْمُحْصَنَاتُ مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ مِنْ قَبْلِكُمْ إِذَا آتَيْتُمُوهُنَّ أُجُورَهُنَّ مُحْصِنِينَ غَيْرَ مُسَافِحِينَ وَلا مُتَّخِذِي أَخْدَانٍ”[3] فإن عُرفت بالعفة واجتناب الفاحشة جاز للمسلم الزواج منها، أما إذا كانت لا تعرف بذلك فلا يجوز زواجها،  ومع ذلك فإن الزواج من المسلمات أفضل وأبعد عن الشر والخطر، وخاصة النساء المسلمات المعروفات بدينهن واستقامتهن.[4]

إقرأ أيضا:هل يجوز اخراج زكاة الفطر خارج بلد الاقامة

شروط زواج الرجل المسلم من مسيحية

يجوز للمسلم أن يتزوج من المسيحية، ولكن بشروط وهي كالتالي:[5]

  • أن تكون محصنة: أي أن تكون عفيفة لم تأتي الفاحشة.
  • التأكد بأنها مسيحية: فالإسلام لم يبح الزواج من غير المسلمين على الإطلاق بل قيد ذلك، بأن تكون من أهل الكتاب، وهم اليهود والنصارى.
  • أن لايحصل ضرر بسبب الزواج: فالإسلام قيد المباحات بعدم حدوث الضرر منها.
  • أن لاتكون معادية للإسلام: وهذا الشرط اشترطه بعض أهل العلم، فلم يجز للمسلم الزواج من أهل الكتاب إذا كانت معادية للإسلام.

حكم الزواج بالإسلام

يختلف حكم الزواج باختلاف الأحوال فتارةً يكون واجبًا، وتارةً يكون مستحبًّا، وتارةً يكون حرامًا، وتارةً يكون مكروهًا، وتارةً يكون مُباحًا، وفيما يلي تفصيل هذه الأحوال:[6]

  • الوجب: على من يخاف على نفسه الوقوع بالحرام، فيلزمه اعفاف نفسه بالزواج وصونها عن الحرام، ولم يفرق العلماء بين الغني القادر على الإنفاق والفقير الذي لا يستطيع النفقة، لأن الله وعَد بالغنى مَن تزوج، فقال تعالى:”وَأَنْكِحُوا الْأَيَامَى مِنْكُمْ وَالصَّالِحِينَ مِنْ عِبَادِكُمْ وَإِمَائِكُمْ إِنْ يَكُونُوا فُقَرَاءَ يُغْنِهِمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ”،[6] ولأن المسلم ربما يقع في محظور أكبر وهو الزنا.
  • الاستحباب: في حال وجود الشهوة وعدم خوف النفس الوقوع بالحرام، وهو مستحب لاشتمال الزواج على مصالح عظيمة.
  • مباح: في حال عدم وجود الشهوة كالشيخ الكبير في السن.
  • الكراهة: إذا كان يخشى الظلم وأن يحرم المرأة من حقوقها، أو إذا لم تكن له شهوة ويمنعه الزواج عن العبادة المستحبة ونحو ذلك.
  • التحريم: إذا كان المسلم ببلد كافر وبيننا وبينهم حرب، لأنَّ فيه خطر تعريض ذرته للاستيلاء عليهم من قبل الكفار، ولأنَّه لا يأمن على زوجته منهم.

وبهذا نكون قد أجبنا على سؤال هل يجوز للرجل المسلم الزواج من مسيحية، بأنه يجوز له ذلك، ولكن بشرط وهو أن تكون محصنة عفيفة، والأولى بالمسلم الزواج بالمسلمات، وبينا في هذا المقال معنى الزواج بالمعنى الاصطلاحي ومشروعيته، وحكمه.

إقرأ أيضا:هل يجوز قراءة القران بدون وضوء من الجوال

المراجع

  1. ^
    سورة الروم، آية: 21. , 202114
  2. ^
    alukah.net , حكم الزواج وأهميته , 202114
  3. ^
    سورة المائدة الآية 5 , 202114
  4. ^
    binbaz.org.sa , حكم زواج المسلم بالمسيحية , 202114
  5. ^
    islamweb.net , يجوز الزواج من غير المسلمة بشرطين , 202114
  6. ^
    alukah.net , حكم الزواج وأهميته ,
السابق
رابط منصة مؤهل هيئة المهندسين السعوديين recruit.saudieng.sa
التالي
كم يساوي الميل البري بالمتر

اترك تعليقاً